دمنات أونلاين

ترأس محمد دردوري والي جهة بني ملال – خنيفرة و ابراهيم مجاهد رئيس المجلس الجهوي لبني ملال – خنيفرة يوم الخميس 25 يناير 2018 بمقر الولاية اجتماعا حول  برنامج تقليص الفوارق  المجالية والاجتماعية بجهة بني ملال – خنيفرة  برسم سنتي 2017 – 2018 .

خلال هذا الاجتماع تم الاطلاع على تقدم انجاز برنامج الفوارق المجالية والاجتماعية   برسم 2017 والذي تبلغ قيمته الإجمالية 943 مليون درهم  ،وتصل مساهمة مجلس الجهة 344 مليون درهم بنسبة 36 في المائة .

كما تم خلال هذا الاجتماع المصادقة على  برنامج 2018، وتبلغ قيمته الإجمالية 688 مليون درهم ،وتصل مساهمة مجلس الجهة 260 مليون درهم بنسبة تبلغ 38 في المائة .

وتجدر الإشارة إلى أن برنامج  تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية يمتد على ست سنوات 2017 -2023 بقيمة 5 مليار درهم ، وتبلغ نسبة مساهمة مجلس  الجهة في هذا البرنامج 2 مليار درهم ،بنسبة 40 في المائة . ويشارك في تمويله مجلس الجهة ، المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، صندوق التنمية القروية ،المكتب الوطني الكهرباء  والماء الصالح للشرب. وتهم مشاريع هذا البرنامج تعزيز قطاعات الطرق ، الماء ، الكهرباء ، الصحة ، والتعليم، حيث يهدف إلى تحسين مؤشرات التنمية البشرية على مستوى جميع الجماعات الترابية القروية بالجهة.